terms-of-use


محتويات اتفاقية الاستخدام قابلة للتغيير في أي وقت, فالرجاء مراجعة هذا القسم بشكل دوري والتقيد بما فيه.
باستخدامك لمحتويات هذه المدونة أو باتباعك لأحد الشروحات المتوفرة فأنت تقر بموافقتك على كل ما رود في هذه الاتفاقية.
 في هذا القسم سأحاول ان شاء الله توضيح بعض النقاط والتوجيهات التي يجب اتباعها لتجنب الخلافات والمحافظة على سلاسة التواصل بين المتابعين وفريق عمل مدونة تونيزيا درويد.

نشر محتويات/شروحات مدونة تونيزيا درويد

يمنع منعا باتا نقل أي محتوى أو شرح خاص بمدونة تونيزيا درويد دون ذكر المصدر.
يُسمح بنقل أي محتوى أو شرح مع ذكر المصدر طبعا,أما  اذا أردت نقله مع تغيير جزء من المحتوى فيرجى ارفاق رابط الشرح الأصلي الموجود في مدونتنا لكي لا يتم انساب هذا التغيير لنا ولتجنب أي سوء فهم محتمل.
يُسمح بنقل أي محتوى أو شرح (مع التقييد بالشرطين السابقين طبعا) دون الحاجة لطلب الاذن من المشرف. We Are Open Source

قسم الفلاشات

يمنع منعا باتا استخدام الفلاشات بشكل تجاري فهي متاحة دون مقابل في مدونة تونيزيا درويد.
يمنع منعا باتا احتكار الفلاشات فهي متاحة للعموم لمن أراد استخدامها وليست حكرا على الفنيين فقط فكل شخص اشترى جهازا له الحق في الحصول على الروم الخاصة به وهذا ما تنص عليه اتفاقية الاستخدام لنظام الأندرويد المفتوح المصدر.
فريق مدونة تونيزيا درويد يسعى لتقديم شروحات تحتوي على معلومات دقيقة ومفصّلة ومع هذا لا نتحمل أي مسؤولية ناتجة عن سوء اتباعك للتعليمات المذكورة. لذلك لا تلقي علينا اللوم ان انفجر جهازك !
ان كان لديك أي شك أو استفسار بخصوص أي شرح يرجى طرحه على المشرف من خلال قسم التعليقات الخاص بالشرح , استخدام خاصية اتصل بنا أو عن طريق البريد الالكتروني contact@tun-droid.com

التعليقات

توفر مدونة تونيزيا درويد امكانية التعليق على المواضيع من خلال منصة التعلقات Disqus.
 التعليقات لا تخضع للموافقة من قبل ادارة المدونة بل يتم نشرها فورا.
التعليقات لا تُعبر عن وجهة نظرنا أو توجهاتنا , كل شخص مسؤول عن التعليق الذي قام بنشره.
أي تعليق مخالف ( يتضمن ألفاظ بذيئة أو شتم لعضو أخر...) سيتم حذفه فورا وسيمنع صاحبه من التعليق نهائيا.

الاعلانات

كأغلب المواقع الأخرى, الاعلانات هي مصدر الدخل الوحيد لمدونة تونيزيا درويد.
محتوى الاعلانات التي تظهر على مدونة تونيزيا درويد يتم اختياره بشكل ألي من قبل نظام Google Adsense ولا دخل لنا فيه.